مجلة العلوم والتكنولوجيا   الرئيسية | المكتبات | الأرشيف | من نحن  | اتصل بنا |
                     
             
  صحة     علوم     ثقافة     تكنولوجيا     فن     كمبيوتر     أدب     أخبار     اقتصاد     متفرقات  


ميليا الوجه
2021-03-08

ترجمة

 

حبوب الميليا أو ما يطلق عليها الدُخنَيات، أو ما يطلق عليها أيضا بقع الحليب عبارة عن بثور بيضاء اللون تظهر بشكل أساسي تحت العيون وعلى الجفون، وربما تمتد إلى باقي الوجه، وتختلف حبوب الميليا عن البثور السوداء المعتادة التي يمكن التخلص منها بطرق تجميلية عديدة، وذلك لأن الميليا عبارة عن أكياس مليئة بالكيراتين، وتحتوي على خلايا الجلد الميت التي حُبست تحت البشرة ولم تخرج بعد لتشكل هذه البثور البيضاء.
 
أسباب الإصابة بالبقع البيضاء تحت العين
تختلف أسباب الإصابة بحبوب الميليا تحت العين، أو الدخنيات من شخص لآخر، ولكن استمرار تطور هذه الحبوب تحت العين يعود إلى نقص التقشير الطبيعي للجلد. ومن أسباب الإصابة بحبوب الميليا تحت العين ما يلي:
    * عدم الاهتمام بنظافة الوجه.
    * قلة النوم والتدخين.
    * تعرض البشرة للحروق.
    * الإصابة بتقرحات الجلد.
    * الإفراط في تقشير البشرة بواسطة مواد كيميائية.
    * استخدام مستحضرات تجميل غنية بالستيرويدات.
    * التعرض المبالغ لأشعة الشمس الضارة.
    * التغيرات الهرمونية المصاحبة لسن البلوغ، أو الحمل، أو الدورة الشهرية.
    * استخدام بعض أنواع وسائل منع الحمل.
    * العوامل الوراثية.
 
الأشخاص الأكثر عرضة لحبوب الميليا تحت العين
غالباً ما تحدث الإصابة بحبوب الميليا تحت العين لدى الأطفال حديثي الولادة، ولكن يُصاب البالغين والاكبر سناً كذلك وفقا لنوع الجلد لديهم، وخصوصاً الأشخاص الذين يعانون تلف الجلد المزمن بسبب الشمس، كذلك الأشخاص الذين يعانون من أمراض الجلد الجينية، والأشخاص الذين لا يهتمون بترطيب الجلد بشكلٍ عام، وذلك لأن البشرة الجافة لا تقشر نفسها بشكل مناسب ومن ثم تميل إلى تخزين خلايا الجلد الميت.
 
علاج حبوب الميليا تحت العين
    * العلاج الأفضل لحبوب الميليا تحت العين يندرج في تركها دون القيام بأي شيء تجاها وذلك لأنه على الأغلب تختفي حبوب الميليا من تلقاء نفسها في غضون بضعة أسابيع من ظهورها.
    * ينصح كذلك لعلاج حبوب الميليا تحت العين باستخدام مقشر للوجه يحتوي على حمض الساليسيليك وحمض ألفا هيدروكسيل، لقدرتهما على تجديد خلايا الجلد وإزالة الخلايا الميتة.
    * يفضل أيضاً إتباع روتين العناية بالبشرة بشكلٍ فعال ومناسب ليقلل من ظهور الدخنيات أو حبوب الميليا.
    * في حال استمرار حبوب الميليا تحت العين لفترات طويلة من الزمن ينصح باللجوء إلى طبيب جلدية ليرشدك إلى العلاج الأفضل، والذي يمكن يستخدم إبرة طبية دقيقة لسحب الكيراتين المتراكم تحت طبقة البشرة الخارجية، أواستعمال كريمات تقشير طبية خاصة، أو التقشير المجهري (Microdermabrasion).
 
الوقاية من الإصابة بحبوب الميليا تحت العين
التعامل مع حبوب الميليا أو الدخنيات والوقاية من الإصابة بها يتطلب منك معرفة الآتي:
    * لا ينبغي على الإطلاق إزالة حبوب الميليا بالإصبع حتى لا يتسبب ذلك في تهيج البشرة واحمرارها.
    * لابد من استخدام حمام بخار للوجه يُساعد على إزالة البثور البيضاء تحت العين.
    * ينبغي المثابرة على تنظيف الوجه بالماء الدافئ، وتطبيق غسول مناسب لنوع البشرة.
    * يمكن استخدام مقشر الوجه من نوع الريتينول.
    * لابد من تجنب التعرض لأشعة الشمس فترات طويلة، ولذلك ينصح تطبيق كريم واقي للشمس خلال النهار.
     * لا ينبغي ترطيب البشرة بكريمات دهنية لأنها تسد المسام مما يجعل عملية تقشير الجلد الميت أصعب فتزيد من ظهور الدخنيات.
    * يجب استخدام مستحضرات تجميل من علامات تجارية معروفة ومناسبة لنوع بشرتك.


 

   
   
 
 
 لا يوجد تعليقات    
 
 
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
500حرف