مجلة العلوم والتكنولوجيا   الرئيسية | المكتبات | الأرشيف | من نحن  | اتصل بنا |
                     
             
  صحة     علوم     ثقافة     تكنولوجيا     فن     كمبيوتر     أدب     أخبار     اقتصاد     متفرقات  


سبيس إكس ستارلينك: مشروع الفضاء الذي سيعطي الإنترنت للعالم
2019-05-16

ترجمة

ابتكر إيلون ماسك صاحب الأعمال العبقرية ورجل الأعمال الجنوب أفريقي، مشروع ستارلينك Starlink لشركته سبيس إكس SpaceX. ويسعى هذا المشروع إلى إرسال الأقمار الصناعية إلى الفضاء لتوفير إنترنت عالي السرعة بتكلفة منخفضة في جميع أنحاء العالم. كيف سيحقق ذلك؟

كوكبة الأقمار الصناعية

ويأمل مشروع ستارلينك في تغطية الأرض بأقمار صناعية أرخص قريبة من الأرض لتزويدها بالإنترنت فائق السرعة. يخطط المشروع لإرسال كوكبة من 12000 قمر صناعي على المدى الطويل، على الرغم من أن ثلث مجموعها تم الموافقة عليها حتى الآن.

وفقاً لصحيفة واشنطن بوست وافقت لجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) على إطلاق المرحلة الأولى من المشروع، أي 4،400 قمراً صناعياً، ومن المتوقع أن يتم إرسال 1،584 منها في السنوات القادمة.

هذا الجيل القادم من تكنولوجيا الانترنت عبر الأقمار الصناعية، وفقا لوسيلة الإعلام نفسها، يمكن أن يساعد البلدان النامية والمناطق الريفية التي تفتقر إلى وصلات الإنترنت القوية لتحقيق ارتباط بهذه الشبكة عالية السرعة منخفضة التكلفة. ونتيجة لذلك سيساعدهم ذلك على تقوية المجالات الأخرى.

وقال رئيس لجنة الاتصالات الفيدرالية أجيت باي لصحيفة واشنطن بوست: “إنني متحمس لرؤية ما يمكن أن تقدمه هذه الخدمات وما قد توفره هذه الأبراج المقترحة”. الكوكبة التي خططتها ستارلينك تم الموافقة عليها بالفعل ، على الرغم من أن إكمال المشروع بأكمله قد يستغرق أكثر من 6 سنوات.

ومن المتوقع أن يستغرق الأمر أكثر من خمس سنوات واستثمار 9.8 مليار دولار، ووصف موسك المشروع بإعادة بناء الإنترنت في الفضاء، لأنه سيقلل الاعتماد على الشبكة الحالية لكابلات الألياف البصرية الموجودة تحت سطح البحر والتي تعبر الكوكب.

 

   
   
2019-05-19  
 
 لا يوجد تعليقات    
 
 
الاسم
البريد الالكتروني
التعليق
500حرف